الأسطورة مايكل شوماخر.. "واصل القتال"

موقع بكرا نشر بـ 05/01/2019 08:00
الأسطورة مايكل شوماخر..

كتبت صحيفة "الجمهورية": حيّا مسؤولون وفرق في عالم الفورمولا واحد، أسطورة الرياضة الألماني مايكل شوماخر الذي دخل عامه الخمسين أمس، وهو الغائب منذ تعرّضه لحادث تزلّج خطر قبل نحو خمسة أعوام.

ويحمل شوماخر الرقم القياسي لعدد الألقاب في بطولة العالم مع سبعة تتويجات، خمسة منها على التوالي مع فريق فيراري الإيطالي بين العامين 2000 و2004، ويحمل أيضاً الرقم القياسي لعدد الانتصارات مع 91 سباقاً.

وكان الفريق الإيطالي من أبرز مَن حيّوا شوماخر في يومه، بتغريدة عبر "تويتر" جاء فيها "بطلنا يتمّ الخمسين من العمر اليوم. كلنا معك ميكايل".

وسيخصّص متحف فيراري في بلدة مارانيلو بشمال إيطاليا معرضاً لشوماخر بعنوان "ميكايل 50" بهدف "إظهار امتناننا للسائق الذي حقق أكبر نجاح في تاريخ الحصان الجامح (لقب فيراري)".

وفي تغريدة عبر الحساب الرسمي للبطولة على "تويتر"، قال منظّموها "ننضمّ الى كل عائلة الفورمولا واحد في بعث أطيب تمنياتنا الى ميكايل شوماخر في عيد ميلاده الخمسين".

واعتزل شوماخر السباقات عام 2006 مع فيراري، قبل أن يعود عام 2010 ويقود لصالح فريق مرسيدس حتى عام 2012.

على التوتير 

وكتب الأخير عبر "تويتر" اليوم "قبل 50 عاماً، وُلد نجم. نجمٌ طبَع وغيّر الفورمولا واحد الى الأبد. حطم الأرقام القياسية، أعاد تعريف التميّز، وساهم في بناء أسس نجاحنا المستقبلي".

الى ذلك، نشر بطل العالم خمس مرات سائق مرسيدس البريطاني لويس هاميلتون صورة لشوماخر مع تعليق جاء فيه "أتمنى لك عيداً سعيداً، ميكايل. 50 عاماً من الحياة والإرث الذي سيستمرّ الى الأبد. يا له من فخر أن أقول إنني تسابقت الى جانبك. لقد كنت دائماً مصدرَ إلهام بالنسبة إليّ والى العالم أجمع. واصل القتال أيها البطل".

أما مدير شوماخر السابق في فيراري والرئيس الحالي للاتحاد الدولي للسيارات (فيا) الفرنسي جان تود، فنشر عبر "تويتر" صورة له وهو يحمل السائق على منصة التتويج، مع تعليق جاء فيه "في عيده الخمسين، أفكار متعاطفة مع ميكايل شوماخر، أعظم بطل فورمولا واحد في التاريخ".

أضاف "ميكايل، كنتَ مقاتلاً دائماً، وستبقى كذلك أبداً".

وأطلق في يوم ميلاده، تطبيقٌ خاص بالهواتف الذكية يتضمن كل تفاصيل مسيرته باللغتين الألمانية والإنكليزية، وذلك بحسب مؤسسة "كيب فايتينغ" ("واصل القتال") التي أطلقتها عائلته قبل عامين.

وأرفقت التغريدات والبيانات اليوم بوسم "كيب فايتينغ"، في إشارة الى معاناة شوماخر من إصابات بالغة في الرأس جراء حادث تزلّج تعرّض له في أواخر العام 2013، والذي اختارت عائلته على أثره أن تبقي تفاصيل وضعه الصحي طيّ الكتمان.

وفي بيان عشية عيده الخمسين، قالت العائلة "يمكنكم أن تكونوا على ثقة بأنه بين أياد أمينة ونحن نقوم بكل ما هو ممكن إنسانياً لمساعدته".

كما نشرت ابنته جينا عبر حسابها على "انستاغرام"، رسالة مقتضبة كتبت فيها طعيد ميلاد سعيد الى أفضل أب"، مرفقة إياها بثلاث صور قديمة له.

الحادث 

وتعرّض شوماخر للحادث في 29 كانون الأول 2013 في جبال الألب الفرنسية، تسبّب له بإصابة بالغة في الرأس وُضع على أثرها في غيبوبة مصطنعة لستة أشهر.

ولم تكشف عائلة شوماخر مطلقاً كيف أصبح، على رغم أنّ أطباء الأعصاب يرجّحون أنه خرج من حالة الغيبوبة التامة، وبات في حالة "إنباتية" (بحسب التعبير المعتمَد من منظمة الصحة العالمية)، والتي تتمثل بضرر دماغي يبقي على بعض الوظائف الأساسية (مثل التنفس وحرارة الجسم وفتح العينين)، لكن يقضي على أيِّ إدراك حسّي للشخص بمحيطه أو القدرة على التكلم والتصرف الإرادي.

المصدر: الجمهورية

مقالات متعلقة

أضف تعليق

التعليقات