ثورة في العمود الفقري لريال مدريد تكلفه 400 مليون يورو

موقع بكرا نشر بـ 21/11/2018 06:49
ثورة في العمود الفقري لريال مدريد تكلفه 400 مليون يورو

يُجري نادي ريال مدريد الإسباني مباحثات مُكثَّفة على صعيد مجلس إدارته برئاسة فلورنتينو بيريز من أجل الاستقرار على الأسماء التي سيتحرك النادي للتعاقد معهم من أجل بناء قوام كبير للفريق يُمكنه المنافسة على الألقاب الكُبرى محليًا وأوروبيًا في السنوات القادمة.

موقع "ديفنسا سنترال" الإسباني يقول أن إدارة النادي الملكي تبحث عن أسماء لاعبين متميزين من أجل تعويض اللاعبين الذين تقدم بهم العُمر وتخطُّوا سن الثلاثين من أجل ضمان المحافظة على قوة المراكز الخاصة بهم في المستقبل.

وذكر الموقع المدريدي أن سياسة التعاقدات التي يعتمد عليها نادي العاصمة الإسبانية مدريد في السنوات الأخيرة تقوم على التعاقد مع المواهب الشابة والتي تتراوح أعمارها بين الـ18 والـ20 عامًا، لكن لن يُفكر النادي في الاعتماد عليهم جميعًا في هذه السن الصغيرة من أجل بناء تشكيلة الفريق المستقبلية.
في حين يرى أصحاب القرار في ريال مدريد أنه يجب أن يتم التعاقد مع لاعبين أصحاب خبرة كبيرة في كل مركز، وذلك كما حدث مع مركز حراسة المرمى خلال فترة الانتقالات الصيفية الماضية بتعويض الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس "33 عامًا"، حيث لم يقُم النادي بالاعتماد على الحارس أندري لونين "19 عامًا" وقام بالتعاقد مع أحد أفضل حراس المرمى في العالم وهو البلجيكي تيبو كورتوا صاحب الـ26 عامًا.

لذلك سيحاول النادي بقوة أن يتحرك في الفترة القادمة من أجل التعاقد مع لاعبين متميزين من أجل تعويض لاعب قلب الدفاع الإسباني سيرجيو راموس، لاعب خط الوسط الكرواتي لوكا مودريتش والمهاجم الفرنسي كريم بنزيمة، حيث يرغب النادي في التعاقد مع لاعبين يقاربون هذا الثلاثي في الإمكانيات ويُمكنهم صناعة التاريخ للنادي مثلما فعلوا جميعًا.

ويُفكر ريال مدريد بقوة في التحرك من أجل التعاقد مع اللاعب كاليدو كوليبالي مدافع نادي نابولي الإيطالي والذي يتألق بشكل ملفت للأنظار هذا الموسم مع فريق الجنوب الإيطالي تحت قيادة المدرب الخبير كارلو أنشيلوتي الذي جعله محط أنظار كبار القارة العجوز.

إدارة الميرينغي ترى المدافع الدولي السنغالي صاحب الـ27 عامًا خير وريث لمركز راموس /32 عامًا/ على ملعب سانتياغو برنابيو، لكن سيواجه النادي منافسة قوية من نادييّ مانشستر يونايتد الإنجليزي ويوفنتوس الإيطالي، وقد تتكبد خزائن النادي 100 مليون يورو من أجل حسم الصفقة والتفوق على اليوفي واليونايتد في هذا الصراع.

أمَّا بالنسبة للكرواتي مودريتش، فترغب إدارة ريال مدريد في التحرك بقوة من أجل التعاقد مع اللاعب كريستيان إيريكسن لاعب خط وسط ونجم نادي توتنهام هوتسبير الإنجليزي، والذي ضم منه ريال مدريد مودريتش نفسه خلال فترة الانتقالات الصيفية من عام 2012.

ويُعتبر اللاعب الدولي الدنماركي صاحب الـ26 عامًا هو الهدف الأول لبيريز منذ سنوات عديدة من أجل التعاقد معه لتدعيم خط وسط الفريق ويعتبره البديل الأمثل للاعب الوسط المخضرم صاحب الـ33 عامًا، وقد يكلفه الأمر دفع 75 مليون يورو للظفر بخدماته.

نأتي إلى خط الهجوم وبالتحديد إلى كريم بنزيمة الذي قضى 9 مواسم رائعة مع ريال مدريد نجح من خلالها في التواجد ضمن قائمة الهدافين التاريخيين للنادي، حيث يضع اسم اللاعب هاري كين مهاجم ونجم نادي توتنهام هوتسبير على رأس قائمة المطلوبين لتدعيم خط الهجوم.

لكن ريال مدريد لن يجد المهمة سهلة للغاية من أجل الظفر بخدمات المهاجم الدولي الإنجليزي صاحب الـ24 عامًا، حيث يُعتبر دانيال ليفي صعب للغاية في المفاوضات وسيطلب مبلغًا تصل قيمته إلى 200 مليون يورو من أجل الموافقة على رحيله عن ملعب وايت هارت لين.

ويتواجد اسم آخر ضمن قائمة فلورنتينو بيريز من أجل إحداث ثورة كُبرى في تشكيلة الفريق الأبيض وهو الأرجنتيني الرائع ماورو إيكاردي مهاجم ونجم نادي إنتر ميلان الإيطالي والذي أشارت تقارير عديدة إلى رغبته في الانتقال إلى العاصمة الإسبانية مدريد في الخطوة القادمة بمسيرته الكروية.

لذلك قد يحتاج ريال مدريد بقوة إلى كسر عقد المهاجم صاحب الـ25 عامًا والتي تبلغ قيمتها 110 مليون يورو على أمل إنهاء الصفقة لصالحه في الفترة القادمة وتدعيم هجوم الفريق والذي قد يبدأ في يناير / كانون الثاني المقبل.

مقالات متعلقة

أضف تعليق

التعليقات