حبيب: لستُ مذنِبًا.. فقط دافعتُ عن عرضي وديني!

موقع بكرا نشر بـ 02/11/2018 18:18
حبيب: لستُ مذنِبًا.. فقط دافعتُ عن عرضي وديني!

صرح الروسي حبيب نورمحمدوف بطل العالم للفنون القتالية المختلطة "UFC"، بأنه لا ينوي السفر إلى لاس فيغاس لحضور جلسة الاستماع حول قضية المشاجرة بعد نزاله ضد الإيرلندي كونور ماكغريغو.

وقال حبيب نورمحمدوف: "أنا لست مذنبًا. دعهم يحاكمون المذنبين. لقد دافعتُ ببساطة عن شرف عائلتي وديني. لن أذهب إلى جلسات الاستماع في فيغاس. إنهم يريدون معاقبتي، يمكنهم أخذ كل المال الذي كسبته، يمكنهم أن يستبعدوني لمدة 10 سنوات. أنا غير آبه".

وقد جرى شجار بعد النزال الذي جمع حبيب وكونور، في السادس من شهر تشرين الأول الماضي، خلال دورة (UFC 229) بمدينة لاس فيغاس الأمريكية، على لقب بطل العالم للوزن الخفيف للفنون القتالية المختلطة.

فقد تلاسن حبيب مع منافسه بعد إعلان الحكم فوزه على منافسه في نهاية النزال، وخرج من الحلبة واشتبك مع مشجعي منافسه، قبل أن يتدخل أفراد الأمن لفض الاشتباك، واعتذر الروسي فيما بعد عن تصرفه هذا الذي عزاه إلى تلفظ منافسه وأنصاره بكلمات نابية ضده مست عائلته ومعتقداته.

مقالات متعلقة

أضف تعليق

التعليقات