شهد عبّود ... قائدة فريق هـ. بيتح تكڤا تتحدّث حول تعيينها قائدة للفريق‎

يحيى أمل جبارين - بكرا نشر بـ 29/10/2018 06:50
شهد عبّود ... قائدة فريق هـ. بيتح تكڤا تتحدّث حول تعيينها قائدة للفريق‎

تمّ مؤخراً تعيين الشفاعمريّة شهد عبود، قائدة لفريق هـ. بيتح تكڤا الذي يلعب بالدرجة العليا لدوري كرة السلّة.

عبّود تبلغ من العمر 23 عاماً وهي أولّ عربيّة يتم تعيينها كقائدة لفريق في الدوري.

ودرست عبّود، اللقب الاولّ في البيولوجيا وعلم الطبّ في جامعة نورثويسترن ستيت بعدما حصلت على منحة.

هذا وأجرى مراسل "بكرا" وبشكل حصري وهاص لأولّ وسيلة اعلام عربيّة، الحوار التالي مع عبّود لتقول ما يلي:" أوّلاً أفتخر وأعتزّ في انّه تم تعييني بهذا المنصب، وان دلّ هذا الأمر على شيء، يدلّ على ان المدرّب يرى من خلالي، الشخصيّة القياديّة ومن جهة أخرى، هذه مسؤولية كبيرة كون فرق الدرجة العليا تضمّ 3 لاعبات تعزيز من الولايات المتحدّة فالمهمّة ليست سهلة وأرى في نفسي، الفتاة القادرة على تخطّي كلّ الصعاب".

حول التحدّيات التي واجهتها، تقول:" التحديات للوصول الى هذا المركز كانت كبيرة وصعبة وتطلبت تضحيات كثيرة عن برامج وفعاليات اجتماعية مع الاصدقاء والعائلة، استهلاك طاقات ووقت كبيرين مما ألزمن العمل حسب جدول زمني محدّد ودقيق من جيل صغير ".

استحقاق هذا المنصب

تقول عبّود:" صحيح تعييني ليس مألوفا ولكن هذا الموسم الثاني لي في الدرجة العليا وهذا أعطى المدرب دلائل بأنّني أستحقّ هذا المنصب".

لفتت اولّ قائدة عربيّة الى ان:" من يحلم ويثابر يحقّق طموحه، الطرق شاق وطويل وهناك عثرات بحاجة الى ان نتخطّاها ومن المهمّ إختيار النادي صاحب الإمكانيّات لصقل المواهب وايصالها الى أعلى المستويات وأهمّ شيء دعم ومرافقة الأهل على طول المسيرة".

الإنضمام لنادي أوروبي

تطرّقت شهد عبّود الى طموحها قائلة:" أسعى بأن أطوّر قدرات ومهارات جديدة لكي أصبح لاعبة قياديّة على مستوى الدوري. ولا أخفي رغبتي في اللعب لصالح إحدى الفرق الأوروبيّة".

وختمت كلامها قائلة:" نشأت في بيئة رياضية داعمة بشكل كبير وطوال كلّ المسيرة لقيت دعماً مطلقاً من الأهل، الأقارب والأصدقاء".

شهد عبّود ... قائدة فريق هـ. بيتح تكڤا تتحدّث حول تعيينها قائدة للفريق‎

مقالات متعلقة

أضف تعليق

التعليقات