هل يفرج فالفيردي عن المربع الذهبي في الديربي الصغير؟

موقع بكرا نشر بـ 24/02/2018 15:51
هل يفرج فالفيردي عن المربع الذهبي في الديربي الصغير؟

يشهد ملعب "كامب نو"، معقل نادي برشلونة، مواجهة كتالونية جديدة، عندما يستضيف الجار الأصغر جيرونا، الصاعد لأول مرة في تاريخه لبطولة الدوري الإسباني هذا الموسم.

ويأمل البارسا استغلال إقامة اللقاء على ملعبه ووسط جماهيره، والفوارق الفنية الشاسعة مقارنة بمنافسه، لتحقيق فوز جديد يبعده عن ملاحقه أتلتيكو مدريد بفارق 10 نقاط، قبل أن يلاقي إشبيلية غدًا في الجولة 25 من الليجا.

كذلك يتطلع إرنستو فالفيردي مدرب البلوجرانا للحفاظ على سجل الفريق خاليًا من الهزائم على مدار 25 مباراة هذا الموسم، وإجمالًا 32 مباراة بإضافة المباريات السبع الأخيرة للمدرب السابق لويس إنريكي في الجولات الأخيرة الموسم الماضي.

سعادة غامرة تنتاب المدرب الهادئ فالفيردي، قبل خوض لقاء جيرونا بعد اكتمال القوة الضاربة، بعودة عثمان ديمبلي من الإصابة وجاهزيته للمشاركة، بعدما تخلف عن مباراتي إيبار بالدوري وتشيلسي الإنجليزي بدوري أبطال أوروبا.

وقد تكون الليلة فرصة ذهبية لديمبلي للتألق واستعادة الثقة بالنفس، بعد الشكوك حول تأقلمه في الفترة الماضية رفقة الفريق الكتالوني، الذي دفع 105 مليون يورو لضمه من بوروسيا دورتموند الألماني، صيف العام الماضي.



شارك المهاجم الفرنسي ذو الـ20 عامًا في 27 دقيقة فقط أمام خيتافي في الجولة قبل الماضية من الليجا منذ عودته من الإصابة، وإجمالًا خاض 8 مباريات، واكتفى بصناعة هدفين فقط، ويحلم بأن يكون الديربي المصغر أمام جيرونا، فرصة لافتتاح رصيده التهديفي مع البارسا.

وجود ديمبلي ضمن التشكيل الأساسي، سيعطي البارسا القوة الكبيرة في الهجوم، وربما تشهد مواجهة جيرونا، أول ظهور للرباعي الهجومي الذهبي ديمبلي، فيليب كوتينيو، ليونيل ميسي ولويس سواريز، هذا الموسم، حيث تم استبدال كوتينيو الوافد في فترة الانتقالات الشتوية خلال لقاء خيتافي، قبل دخول عثمان ديمبلي أرض الملعب.



وسيكون الباب مفتوحًا أمام المدير الفني لبرشلونة لاستغلال الرباعي الشرس أمام خصم لم يخسر أمام قطبي العاصمة، حيث تعادل جيرونا مع أتلتيكو مدريد 1-1، وفاز على ريال مدريد حامل اللقب 2-1، علمًا بأنه خسر ديربي الذهاب أمام برشلونة بثلاثية نظيفة.

وإذا فكر فالفيردي بإشراك الرباعي الهجومي، ستكون أول فرصة له للعودة للطريقة القديمة 4-3-3، إلا أن الأمر يتوقف على مدى استعداده للمغامرة وعدم اللجوء لسياسة التدوير بإراحة بعض نجوم الفريق بعد موقعة تشيلسي في "ستامفورد بريدج".

في هذه الحالة، سيضم تشكيل برشلونة، تير شتيجن، سيرجي روبيرتو، بيكيه، أومتيتي، ألبا، بوسكيتس، راكيتيتش أو إنييستا، كوتينيو، ديمبلي وميسي وسواريز.

مقالات متعلقة

أضف تعليق

التعليقات