إبراهيموفيتش لن يعتزل .. وسيعود أقوى

موقع بكرا نشر بـ 04/05/2017 08:00

تلقى عشاق مانشستر يونايتد الإنجليزي ،خبرا سارا بخصوص نجمهم السويدي الرائع زلاتان إبراهيموفيتش بخضوعه لعملية جراحية ناجحة في ركبته بالساعات القليلة الماضية في الولايات المتحدة الأمريكية ،واستطاعته العودة للملاعب وعدم وجود نية من قبله بالاعتزال بالفترة المقبلة.

وسيقوم السلطان السويدي زلاتان إبراهيموفيتش التي لحقت به الإصابة الخطيرة بركبته في مباراة مانشستر يونايتد وضيفه أندرلخت البلجيكي في إياب ربع نهائي بطولة الدوري الأوروبي الشهر الماضي بعدما أرتقى لأعلى ثم سقط بشكل خاطىء على ركبته ليضطر للخروج من الميدان ومغادرة الأولد ترافورد ،بعملية التأهيل مباشرة وسيستعيد عافيته الكاملة تمهيدا للعودة للملاعب بعد تسعة أشهر من العلاج.

سيغيب هداف مانشستر يونايتد عن الملاعب لمدة تسعة أشهر للتعافي من الإصابة بالرباط الصليبي للركبة بعدما كانت التقارير تؤكد غيابه لمدة عام على الأقل ،ولكن الفحوصات بعد نجاح عمليته تشير إلى كون إصابته لن تغيبه لمدة طويلة ولن تقوده للابتعاد والاعتزال في الموسم المقبل ولكنه سيواصل مسيرته بعد الشفاء.

كانت وسائل الإعلام والصحف البريطانية والعالمية ،قد ذكرت في الفترة الأخيرة بأن إصابة إبراهيموفيتش صاحب الـ35 عاما بالصليبي تهدد استمراره في ملاعب كرة القدم التي شهدت تميزه وتعملقه مع كبار أوروبا ( برشلونة ، يوفنتوس ، ميلان ،إنتر ميلان ،باريس سان جيرمان ، مانشستر يونايتد )ولكن يبدو أن إبرا سيظل مستمرا في الميدان بعد التعافي وسيلعب لمدة أطول.

قال الصحفي المعروف محمد بو حفصي المتواجد بـ ( راديو مونت كارلو الفرنسي ) عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الإجتماعي ( تويتر ): " إبراهيموفيتش يجري عمليه جراحيه ناجحه في ركبته، والفحوصات تشير إلى أنه يستطيع العوده للملاعب، هو بدأ عمليه التأهيل للعودة".

وقد دعم البرتغالي جوزيه مورينيو ، مهاجمه وهدافه إبراهيموفيتش لاستعادة عافيته الكاملة والعودة للملاعب مع الشياطين الحمر بعد وصفه بأنه مقاتل،ولكن يبدو أن من المرجح على نحو متزايد أن السويدي المخضرم قد لعب آخر مباراة له للنادي أمام أندرلخت في إياب ربع نهائي اليوروبا ليج ،وسيكون خارج قلعة أولد ترافورد في هذا الصيف خصوصا مع نهايته عقده وكذلك نظير العروض المقدمة له من الدوري الأمريكي ( MLS ).

مقالات متعلقة

أضف تعليق

التعليقات