ملك تصديات ضربات الجزاء يحقق رقماً شخصياً

موقع بكرا نشر بـ 03/04/2017 23:02

حقق الحارس البرازيلي دييغو ألفيش رقماً شخصياً في مسيرته الاحترافية، خلال مباراة فريقه فالنسيا أمام نظيره ديبورتيفو لاكورونا في الجولة التاسعة والعشرين من مسابقة الدوري الإسباني لكرة القدم.

واشتهر ألفيش بأنه من أفضل الحراس في التعامل مع ركلات الجزاء، إذ تصدى للكثير منها ولنجوم كبار في العالم، وخلال اللقاء الأخير على ملعب "ميستايا" معقل نادي الخفافيش حصل الزوار على ركلة ترجيحية في الدقيقة الثامنة فانبرى لها المغربي فيصل فجر.
ولم ينجح فجر في هزّ شباك فالنسيا وذلك بسبب تحرك ألفيش الرائع، إذ أنقذ مرماه ببراعة، وبذلك بات ثالث حارس في تاريخ الليغا يتصدى لخمس ركلات جزاء في موسم واحد، بعد كل من خوسيه مانزانيدو موسم 1986-1987 مع نادي ساباديل، وبيب رينا مع فياريال موسم 2003-2004.

كما بات ألفيش أكثر حارس مرمى تصدياً لركلات الجزاء منذ موسم 2013-2014 في الدوريات الخمس الكبرى، وذلك بعدما أوقف 11 ركلة. يذكر أن الحارس البرازيلي يبلغ من العمر حالياً 31 عاماً، وهو الذي بدأ مسيرته مع فريق أتلتيكو مينيرو البرازيلي قبل أن ينضم لنادي العامرية الإسباني، ليرحل في سنة 2011 إلى فالنسيا.

مقالات متعلقة

أضف تعليق

التعليقات