تمديد اعتقال بعض الشبان والإفراج عن آخرين بعد أحداث مباراة سخنين ومـ.تل ابيب

موقع بكرا نشر بـ 26/04/2016 18:02

مددت محكمة الصلح اعتقال عدد من الشبان الذي اعتقلوا يوم أمس بعد مباراة اتحاد ابناء سخنين ومكابي تل أبيب التي انتهت بتعادل سلبي ومشاحنات داخل الملعب، وأفرجت المحكمة عن بعض المشتبهين وبينهم مشجع مكابي تل أبيب الذي احرق كرسيًا بمدرجات ستاد "الدوحة"، فقد أفرجت عنه الشرطة بشروط مقيده وهي أن يبتعد عن ملاعب كرة القدم لمدة 90 يومًا، ويذكر ان قسم من المعتقلين من مشجعي سخنين وقسم آخر من مشجعي مكابي تل أبيب.

في التفاصيل، قالت المتحدثة باسم الشرطة لوبا السمري - نهار اليوم الثلاثاء واستمرارا لتحقيقات شرطة الشمال في قضية اعمال الاخلال بالنظام المختلفة والمتعددة التي حصلت امس الاثنين مع انتهاء مباراة المنافسة على دوري الدرجة العليا ، وذلك على ارض ستاد الدوحة بمدينة سخنين مع اعتقال الشرطة عدد من المشتبهين بالضلوع فيها يشار الى انه تم اطلاق سراح المشتبه بإضرام النار خلالها في كرسي وذلك بشروط مقيده شملت الابعاد من ملاعب كرة القدم لمدة 90 يوما، كذلك تم اطلاق سراح مشتبه قاصر بالضلوع في القاء اغراض اتجاه ارض الملعب وذلك بشروط مقيده شملت الحبس المنزلي حتى نهار غدا الاربعاء، بينما مدد سيادة قاضي محكمة الصلح فترة اعتقال مشتبه بالغ حتى 28.04 الجاري وهو الذي تنسب له نفس الشبهات التي نسبت للأخير.

وتابعت: أضف إلى ذلك، قضى سيادة قاضي المحكمة بالتمديد حتى نهار يوم غدا الاربعاء فترة اعتقال المشتبه حارس الأمن الذي تنسب له شبهات الاعتداء وعرقلة عمل الشرطة بينما احد اعضاء طاقم احد الفريقين الذي تنسب له شبهات محاولة ركل حارس مرمى الفريق المنافس فقد تم من بعد انتهاء الشرطة التحقيق معه اطلاق سراحه مع ابعاده عن ارض ستاد الدوحة لمدة 30 يوما، وكذلك مدد سيادة قاضي محكمة الصلح اعتقال مشتبه بالسمسرة في بيع التذاكر وتشمل وعلى ما يبدو المزيفة وذلك حتى نهار يوم 28.04 الجاري على ذمة التحقيقات الجارية، وإلى كل ذلك ليس من النافل الإشارة لخطورة ظاهرة ومشاهد العنف خلال المنافسات الرياضية مع تأكيدنا العمل على التوصل لجميع الضالعين وتقديمهم امام سيادة العدالة عاجلا قبل آجلا ومن دون اي محاباة كانت.

مقالات متعلقة

أضف تعليق

التعليقات