شجار واعتقالات في الدوحة..زهافي:" شعرت وكأني في رام الله"

محمود غالية - موقع بكرا نشر بـ 26/04/2016 00:40

مع انتهاء مباراة اتحاد ابناء سخنين امام فريق مكابي تل ابيب (0-0) حصلت بالقرب من دة احتياط لاعبي الفريقين مشاحنات تطورت فيما بعد الى اعتداء وذلك حين تقدم حارس مرمى فريق مكابي تل ابيب نحو المدرب يوسي ابو كسيس واعتدى عليه لينضم الى الشجار جميع اللاعبين لتصبح ساحة الملعب اشبه بساحة حرب، وبتدخل رجال الشرطة والامن تمت السيطرة على الوضع.

اشتباكات واعتقالات

وجاءنا من من المتحدثه باسم الشرطه لوبا السمري:" مع انتهاء مباراة كرة القدم ما بين مكابي تل ابيب وابناء سخنين على ارض استاد الدوحة، تطورت عدة وقائع اخلال بالنظام عنيفة على ارض الملعب، وذلك ما بين اعضاء وافراد المجموعتين مع دخول مشجعين ايضا لحيز الملعب، ضالعين بعدد منها، وسط قيام قوات الشرطه بالفض ما بين الاطراف المتخاصمة والابعاد ما بين اللاعبين وباقي الضالعين الذين دخلوت حيز ارض الملعب، ومع اعتقال الشرطه مشجع لفريق مكابي تل ابيب الذي يشتبه باضرامه النيران بكرسي، هناك ومشجيعين لفريق ابناء سخنين المشتبهين برشقهما الحجارة، ومنظم المشتبه بالاعتداء على لاعب، والكل وسط تأكيدنا على العمل للتوصل الى كافة الضالعين وتقديمهم امام سيادة العدالة.

زهافي :" شعرت باني العب في رام الله وليس في اسرائيل"

هذا وعبر لاعبوا مكابي تل ابيب عن استيائهم من الاحداث التي واكبت المباراة حين قال كابتن الفريق عيران زهافي:" شعرت باني العب في رام الله وليس باسرائيل، ورايت احد رجال الامن يعتدي على زميل لي بالفريق، لم نشهد اليوم جو رياضي واتما احداثا بعيدة كل البعد عن الرياضة".


مقالات متعلقة

أضف تعليق

التعليقات