سترلينغ يقود مانشستر سيتي لفوز كاسح على بورنموث ومواصلة صدارة الدوري الانجليزي

موقع بكرا نشر بـ 17/10/2015 19:05

ضرب مانشستر سيتي بقوة وفاز على ضيفه بورنموث 5-1، في المباراة التي جرت مساء السبت ضمن الجولة التاسعة من الدوري الانجليزي الممتاز، وذلك بفضل سترلينغ الذي سجل 3 أهداف من خماسية فريقه وبهذا الفوز واصل السيتي صدارته للدوري الانجليزي برصيد 21 نقطة بينما تجمد رصيد بورنموث عند 8 نقاط بالمركز 17.

كانت بداية اللقاء مثيرة وقوية لمانشستر سيتي المتصدر كونه سيطر على مجريات اللعب وبدأ لاعبوه في تهديد مرمى بورنموث فضلا على ذلك لم تكد أن تمضي الدقائق حتى قال توج لاعبوا الفريق أفضليتهم بهدف مبكر جاء عن طريق نجم المباراة رحيم سترلينغ من خلال تسديدة قوية على المرمى في الدقيقة 7.
بعد الهدف واصل لاعبوا مانشستر سيتي أفضليتهم الميدانية وتهديدهم على مرمى أرتور بوروك، ليعزز ويلفريد بوني تقدم فريقه بهدف ثان عند الدقيقة 11.

بعد الهدفين تراجع لاعبوا السيتي إلى مناطقهم الامر الذي منح لاعبو بورنموث فرصة للتقدم وتهديد مرمى جو هارت الذي تصدى للعديد من الكرات قبل ان يستقبل هدف تقليص الفارق عن طريق غلين موراي الذي سجله في الدقيقة 22.
سترلينغ يقود مانشستر سيتي لفوز كاسح على بورنموث ومواصلة صدارة الدوري الانجليزي - كرة القدم - الدوري الإنكليزي الممتاز
ليبدأ بعد ذلك لاعبوا السيتي بتنفيذ الطلعاات الهجومية المرتدة والتي أربكت حسابات الضيوف ليعود سترلينغ ويسجل هدف فريقه الثالث والشخصي الثاني عند الدقيقة 29، بعد أن راوغ الحارس والمدافعين.

الهدف استفز الضيوف الذين رموا بثقلهم نحو مرمى جو هارت لكن الاخير وبمساعدة الدفاع أبعد الخطورة عن مرماه بينما كانت الهجمات المرتدة للاعبي مانشستر سيتي تشكل الخطورة على مرمى الضيوف، وبعد أن ظن الجميع ان الشوط الأول سينتهي بثلاثية لمانشستر سيتي وبعد أن تصدى الحارس لصاروخ خيسوس نافاز بمساعدة العارضة قال سترلينغ كلمته وسجل الهدف الرابع لفريقه في الدقيقة 45+2 وبه انتهى الشوط الأول.
في الشوط الثاني واصل مانشستر سيتي سيطرته الميدانية على مجريات اللعب وحاصر لاعبوه مرمى بورنموث من خلال تحركات البديل سمير نصري وخيسوس نافاز ودي بروين ورحيم سترلينغ وبوني حيث عاند الحظ سترلينغ في أكثر من مناسبة في الجانب الاخر بجا على أداء لاعبوا بورنموث الانهيار خصوصا انهم اكتفوا بالدفاع ومحاولة ابعاد الخطورة عن مرماهم لتبقى النتيجة على حالها حتى الدقائق الأخيرة ان بورنموث تحسن أداء لاعبوه إلا أن لاعبوا السيتي تمكنو من احراز الهدف الخامس عند الدقيقة 89 وتحديدا عن طريق ويلفريد بوني وللتواصل النتيجة على حالها حتى نهاية اللقاء.

 

مقالات متعلقة

أضف تعليق

التعليقات