دل بوسكي يريد البقاء مع إسبانيا رغم الخروج المذل من البرازيل

موقع بكرا نشر بـ 18/07/2014 08:00
دل بوسكي يريد البقاء مع إسبانيا رغم الخروج المذل من البرازيل

 يقول فيسنتي ديل بوسكي مدرب اسبانيا انه يعتزم قيادة الفريق لبطولة اوروبا 2016 بعد الحصول على مساندة الاتحاد الاسباني للعبة رغم الخروج المذل من الدور الأول لكأس العالم لكرة القدم في البرازيل.

وأنهى ديل بوسكي صمته بشأن مستقبله الخميس بالتأكيد على انه سيبقى على رأس الجهاز الفني وان الفريق لا يحتاج الى اصلاح شامل للمنافسة على لقب بطولة أوروبا بعد عامين.

وانتهت مسيرة اسبانيا الذهبية التي قادتها للفوز بكأس العالم 2010 وببطولتي اوروبا 2008 و2012 بشكل مذل في البرازيل بخروجها من دور المجموعات بعد خسارتها لاول مباراتين امام هولندا وتشيلي.

وأبلغ ديل بوسكي الصحفيين في اسبانيا "يمكننا تحقيق أشياء كثيرة افضل سويا ونستطيع العودة الى الطريق الصحيح. سنحاول الدفاع عن اللقب في بطولة اوروبا المقبلة."

وتابع "لا نحتاج الى ثورة شاملة وبدلا من ذلك يتعين علينا مواصلة السير في نفس الطريق مع اجراء بعض التغييرات الطفيفة."

وتولى ديل بوسكي البالغ من العمر 63 عاما المسؤولية بعد فوز اسبانيا ببطولة اوروبا 2008 وينتهي تعاقده الحالي في 2016.

وقال ديل بوسكي "اجريت اتصالات مع الاتحاد خلال هذه الفترة الصعبة واكدوا ان السنوات الست الماضية أهم من مباراتين سيئتين."

وتابع "يتعامل الاتحاد معي بايجابية ويقدرون جهدي. نشعر أننا اقوياء وسوف نواصل عملنا كما فعلنا من قبل."

واستطرد "نخطط للمباريات قبلها بفترة طويلة ونعلم اننا سنحتاج للقيام ببعض التغييرات على الفريق كما فعلنا في السابق."

مقالات متعلقة

أضف تعليق

التعليقات